أبريل 2022




 وكالة الكوفة للانباء / بغداد 

أكد وزير النقل ناصر حسين الشبلي، أن المشاريع الخمسة في ميناء الفاو الكبير وصلت إلى مراحل انجاز متقدمة، لافتا الى ان هناك هجمة كبيرة على الميناء داخلياً وخارجياً

وقال الشبلي، أن "ميناء الفاو بدأ تخطيطه ووضعت تصاميمه منذ عام 2008"، مؤكدا ان "ميناء الفاو مهم لتطوير الاقتصاد العراقي".

وأضاف، أنه "تم الانتهاء من كاسر الأمواج الشرقي والغربي في نهاية عام 2018"، مبينا أن "هناك هجمة كبيرة على ميناء الفاو داخلياً وخارجياً".

واوضح، انه "في عام 2019 توقف العمل بميناء الفاو بشكل كامل"، مشيرا الى انه "ليس هناك عرض صيني لبناء مشروع ميناء الفاو الكبير".

وتابع، أن "قرار حكومة عبد المهدي 63 يلزم بإحالة كامل الإنشاءات بميناء الفاو للشركة الكورية"، مؤكدا ان "العرض الصيني كان محاولة لإعاقة إحالة المشروع للشركة الكورية

ومضى بالقول: أن "مدير الشركة الكورية أبلغني بأن المشاريع الخمسة في ميناء الفاو ستسلم قبل موعد الإنجاز"، لافتا الى ان "المشاريع الخمسة في ميناء الفاو وصلت لمراحل انجاز متقدمة".


 


كشفت الشركة العامة لموانئ العراق، إن الاعمال في ميناء الفاو الكبير تسير بانسيابية عالية، وتشهد نسب إنجاز مرتفعة أعلى مما مخطط له وفق التوقيتات الزمنية للمشروع، مشيرة إلى أن العمل في مشاريع البنى التحتية يجري على مدار (24) ساعة خلال شهر رمضان.

وقال مسؤول شعبة الاعلام في هيئة ميناء الفاو التابعة لشركة موانئ العراق علي نافع، إنه "تنفيذا لتوجيهات وزير النقل، والمدير العام للشركة العامة لموانئ العراق‏ الدكتور فرحان الفرطوسي، بمتابعة الأعمال المنفذة‏ في ميناء الفاو الكبير من قبل شركة (دايوو) الكورية، (مشاريع البنى التحتية، المشاريع الخمسة)، فإن كوادر هيئة ميناء الفاو من مهندسين وفنيين‏ تم توزيعهم على هذه المشاريع‏ انسجاما مع توقيتات العمل المعدة من قبل الشركة المنفذة".

وتابع  "أن الشركة المنفذة قسمت (شفتات)  خلال شهر رمضان الى قسمين، الأول من الساعة السادسة صباحا الى الساعة السادسة مساءً، أما الثاني فمن الساعة السادسة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحا، أي العمل على مدار (24) ساعة يوميا، بالمقابل كوادرنا في الهيئة من مهندسين وفنيين يعملون بنفس النظام".

وبين أن "نسب الانجاز في هذه المشاريع تشهد نسبا مرتفعة، وتسير بانسيابية، وتوافقية، وبوتيرة تصاعدية، وهي اكثر مما مخطط له وفق التوقيتات الزمنية".






 


استقبل معالي وزير النقل الكابتن ناصر حسين بندر الشبلي ، اليوم الثلاثاء ، وفد الشركة الكورية دايوو المنفذة لمشروع ميناء الفاو الكبير . 

وقال معالي الوزير : تم طرح عدة ملاحظات ومؤشرات على الشركة المنفذة للمشروع بشأن سير العمل في الميناء ومراحل ونسب الانجاز وماتحقق من تقدم ضمن الجوانب الفنية . 


من جانبه استمع وفد الشركة الكورية دايوو الى ملاحظات السيد الوزير وبعض الموشرات  ، مبدين استجابتهم وموافقتهم على تطبيق الملاحظات شرطَ ان لا تتعارض مع المواصفات الفنية وتتطابق مع التعاقدات المتفق عليها في انشاء المشروع . 



 


الباحث امجد راضي حسن

ماجستير علوم اقتصادية

    من المتوقع أن تشكل ايرادات ميناء الفاو الكبير جزءاً مهماً من الايرادات العامة للدولة، من خلال احتساب اجور المناولة فقط للحاويات والحمولات الجافة والسائبة، فضلاً عن ايرادات الاجور المينائية الاخرى مثل اجور مناولة ارصفة العجلات وايرادات الارصفة النفطية واجور الادلاء واجور الاقطار والارشاد واجور الوكالات الملاحية واجور تموين السفن واجور الصيانة واجور الخزن وعمولات التحويلات المصرفية وغيرها من الأجور والرسوم التي تجبى من الوحدات البحرية التي تدخل الميناء. 

   ويمكن تقدير احتساب اجرة المناولة فقط, والتي تمثل 80،000 دينار لمناولة الحاويات (على وفق الشركة العامة للموانئ العراقية تعرفة العوائد والاجور لعام 2021: 35)، و5،000 دينار كمعدل لمناولة كل طن من الحمولات السائبة والجافة وحسب تعليمات تعرفة العوائد والاجور لموانئ العراق لعام 2021 الصادر من الشركة العامة للموانئ العراقية لعام 2021 : 14)،  ففي حال عمل الميناء بكامل طاقته الاستيعابية في سنة الهدف 2038 المتمثلة 25 مليون حاوية في السنة و55 مليون طن بضائع فل (حبوب، اسمنت، وغيرها)(الشركة العامة للموانئ،2019) وعلى وفق البيانات السابقة يمكن تقدير احتساب ايرادات الميناء وكالاتي:

   إن اجرة مناولة الحاوية في ارصفة الحاويات للحاويات 20 قدم طول بمبلغ ( 80،000) دينار وحسب جدول اجور مناولة الحاويات في الارصفة الاختصاصية للحاويات و5000 دينار لمناولة الحمولات الجافة والسائبة 

80،000X 25،000،000= 2،000،000،000،000 دينار(2 ترليون دينار) اجرة مناولة الحاويات في السنة 

  5000X 55،000،000=275،000،000،000  دينار اجرة مناولة الحمولات الجافة والسائلة أي إن مجموع ايرادات الميناء فقط من اجور المناولة سوف يكون 2،275،000،000،000  دينار في السنة.

   ويمكن تقدير احتساب ايرادات القناة الجافة من خلال عبور 99 مليون طن من البضائع وهي الطاقة الاستيعابية للميناء في سنة الهدف 2038، وإن رسوم عبور الحاويات 100 دولار لكل حاوية، وضريبة المرور التي ستفرض على الحمولات بمقدار 7.14 دولار لكل طن(الجزائري،2020 :2https://iier.org/ar) وكالاتي:

100X 25،000،000=2،500،000،000  دولار رسوم عبور الحاويات

7,14X 99،000،000=706،860،000  دولار ضريبة مرور الحمولات

  أي أن مجموع ايرادات عبور الترانزيت للقناة الجافة سوف تكون 3،206،860،000 دولار، اي ما يعادل  4،649،947،000،000  دينار بعد معادلته بالدينار وفق سعر الصرف 1450 فضلاً عن الاجور الاخرى مثل اجور التزود بالوقود وتشغيل الايدي العاملة والامور اللوجستية الاخرى.

   وبجمع ايرادات الميناء وايرادات القناة الجافة ستكون الايرادات السنوية المتوقعة  6،924،947،000،000  دينار عند سنة الهدف 2038. وبمقارنة هذه النتيجة مع ايرادات العراق النفطية البالغة 78،171،112،500،000  دينار  حسب بيانات وزارة المالية لعام 2021 ، تتبين انها تمثل 9 % من حجم الايرادات النفطية، وتعد تلك النسبة اكبر نسبة يمثلها قطاع من القطاعات الاقتصادية ومن المؤكد سوف تكون تلك النسبة اعلى بكثير في حال احتساب جميع الاجور والرسوم المينائية, وهي خطوة نحو تنويع مصادر الدخل, إذ من الممكن ان تسهم تلك الايرادات في توجيهها نحو تمويل وتنشيط بقية القطاعات الاقتصادية الاخرى كالصحة والتعليم و تمويل المشاريع الاستثمارية الاخرى. وبذلك نستنتج ان هذه النسبة الايرادات غير المباشرة لإنشاء ميناء الفاو الكبير والقناة الجافة والآثار الاقتصادية والاجتماعية أكبر من الايرادات المالية المباشرة المتأتية منهما, فضلاً عن كونها ايراد مهم في طريق تنويع ايرادات الميزانية العامة للدولة, وإن انشاء ميناء الفاو الكبير والمشاريع الملحقة به سوف يكون له الدور الكبير في مضاعفة المنافع الاقتصادية المتوقعة من ايرادات الميناء مما يسهم في زيادة نسبة قطاع النقل والمواصلات في الناتج المحلي الاجمالي، من الممكن توجيه تلك الزيادة الى تنشيط بقية القطاعات الاقتصادية .


من توصيات الاستاذ الدكتور عبد الوهاب محمد جواد الموسوي-استاذ الاقتصاد في جامعة الكوفة- والباحثة سوسن جواد كاظم, بشأن ميناء الفاو الكبير من خلال بحثهما ( ميناء الفاو الكبير ودوره في النهوض بواقع الاقتصاد العراقي), نوجزها بالنقاط الآتية :

1-الاسراع في تنفيذ مشروع ميناء الفاو الكبير والقناة الجافة, وذلك لوجود العديد من المشروعات المنافسة في المنطقة .

2-تظافر جهود الحكومة المحلية والمركزية والوزارات المعنية لتذليل كل العقبات المالية والفنية وتوفير التمويل اللازم لتنفيذ مراحل انجاز الميناء .

3-ادراج مشروع الفاو الكبير ضمن المشروعات الاستراتيجية الكبرى وتوفير البيئة الأمنية الملائمة للشركات العاملة في الميناء .

4-العمل على دراسة المشروع المستقبلي للمنطقة الحرة من الشركة العامة لموانئ العراق والوزارات المعنية والحصول على الموافقات والرخص المطلوبة لتنفيذ المشروع .

5-جذب الشركات والجهات المستثمرة الخارجية من خلال تسهيل الامتيازات التي تمنح للمستثمرين كالإعفاءات الضريبية وحرية تحويل راس المال ورفع قيود الاستيراد والتصدير ومنح قروض ميسرة للمستثمر العراقي .

 



عقدت هيئة مشروع ميناء الفاو الكبير التابعة لميناء الفاو الكبير، اجتماعا موسعا جمع فريقي تصاميم من شركتي (دايوو) الكورية، والاستشارية الايطالية، حيث تم خلال الاجتماع تقديم عرضا توضيحيا عن كافة تصاميم المشاريع في الميناء.

وقال مدير عام الموانئ الدكتور المهندس فرحان الفرطوسي، إن "الادارة العليا لشركة داعمة وباستمرار دائم لتطوير وتحديث آلية تنفيذ اعمال البناء والتشييد في مشاريع الميناء، اذ تعد هذه الاجتماعات مهمة لتحقيق افضل مستويات العمل الذي ستنفذه شركة (دايوو) الكورية".

وأوضح أن "هناك اجتماعات أخرى سيكون لها واقعا هندسيا وفنيا جيدا للمشاريع، بما تتلائم ومتطلبات العقد وستستمر بالايام المقبلة لتقديم التصاميم النهائية للاستشاري الايطالي، وهذا سيعزز الدقة والسرعة في العمل بعد ما قدمت وثائق التصميم المتعلقة باالاعمال مسبقا".



الكاتب

عبد الجبار الجبوري

في خطوة ذكية ،لفتح الانسداد السياسي ،الذي أوقع العملية السياسية ،في شرك الصراعات على تشكيل الحكومة ،أطلق السيد مقتدى الصدر،مبادرة سياسية ،وهي فتح الطريق أمام الاطار التنسيقي،الذي يقوده نوري المالكي وهادي العامري،لإقناع الأطراف في التحالف الثلاثي(مسعود برازاني – الحلبوسي)،لتشكيل حكومة أغلبية وطنية،وبقاء الصدر في المعارضة، وأعطى لهم مدة أربعين يوماً كفرصة أخيرة ،فهل يستطيع الإطار إقناع التحالف الثلاثي من الالتحاق في الإطار وتشكيل حكومة( أغلبية وطنية)،إبتداء وفي نفس يوم المبادرة ردَّ الحزب الديمقراطي الكردستاني، وتحالف السيادة للحلبوسي ،برفض التحالف مع الاطار،وترك التحالف الثلاثي، وأبدوا تمسّكهم بالتيار الصدري،وهذا مؤشر أكيد على فشل الإطار في تشكيل الكتلة الأكبر،كما يُصرّ،المتحالفون معه،ومنهم العامري والمالكي والخزعلي،وبهذا سحب السيد الصدر البساط من تحت الإطار التنسيقي، ووضعه في زاوية حرجة أمام جمهوره، والرأي العام ،واصبح واضحاً ،ان الصدر بمبادرته ،ربما سيلتحق به قوائم ونواب جدد من الإطار،لتصبح فرصة تشكيل حكومة لاشرقية ولاغربية في متناول يده،ولكن هل تترك إيران والإطار، الصدر تشكيل الحكومة بمعزل عن الاطار، قطعاً مستحيل تشكيل حكومة بدون(الإطار التنسيقي)، دون أن يحصل صدام مباشر بين الثلاثي – الاطار، وصواريخ ايران لأربيل ليست بعيدة،وافتعال (أزمة للحلبوسي في الانبار).

ليست بعيدة، بعد دعوة ابو علي العسكري،فصائل مسلحة للنزول الى شوارع الانبار،كل هذه رسائل ايرانية للتحالف الثلاثي،ولم يستطع أحد توجيه مثلها للصدر،وهي جزء من مخرجات مؤتمر فيينا ، الذي يوشك على النهاية، دون تحقيق توقيع اتفاق نووي جديد ،بين أمريكا وأوروبا من جهة وبين وايران من جهة أخرى، فتشكيل حكومة عراقية موالية لطهران، واحدة من أهم أوراق إيران للضغط على مؤتمر فيينا،وإبقاء نفوذها ودولتها العميقة في العراق،لأطول فترة ممكنة،خاصة وأن العراق هو رئة إيران الوحيدة ،لتخفيف الحصار الاقسى في التاريخ على عليها،إذ لولاه لسقط نظام طهران قبل عشرة أعوام مضت، ولكن في المقابل، ماهي إستراتيجية الإطار التنسيقي، أزاء فشله في إقامة تحالف الكتلة الشيعية الأكبر، واقناع برازاني – الحلبوسي، بالتحالف بعيداً عن السيد مقتدى الصدر، أعتقد لدى الإطار التنسيقي أوراق ضغط كثيرة ،ترهيبية وترغيبية، ضد البرازاني والحلبوسي، منها الموافقة على مرشح الديمقراطي الكردستاني لرئاسة الجمهورية بصفقة محتملة، ومنها توجيه ضربات صاروخية باليسيتية أخرى على أربيل ، كما صرّح أوهدّد أكثر من مسؤول إيراني وعراقي، لتركيّع اربيل ، والقبول بالتحالف،وكذلك الحلبوسي إعطاءه مناصب سيادية ،وصلاحيات واسعة وتعيينات في مواقع حساسة ،وربما تحقيق حلمه بالإقليم السني، أو التلويّح بنشر الفوضى في الانبار،وفيما يخص الصدر، أعتقد أن التيار الصدري يستعد لأسوأ الاحتمالات ، إذا ما إستفزه الاطار التنسيقي وفصائله ،التي لن تبقى مكتوفة الايدي، دون أن تقْدم على مواجهة مباشرة مع سرايا السلام، في بغداد وأماكن أخرى ،لإحراج الصدر وإفشال جهوده وإصراره على تشكيل حكومة أغلبية،إصلاحية من أوائل خطواتها وبرنامجها الاصلاحي،إحالة حيتان الفساد الى القضاء،وفتح ملفات سبايكر والموصل،ووملاحقة السلاح المنّفلت وغيره،والفصائل الخارجة عن القانون،هذه السيناريوهات ليست محتملة ، ولكنها هي الحقيقة على الارض، ومن يتابع تصريحات أعضاء الإطار التنسيقي ،وزعماؤه، يصِل الى أن فرصة الصدر، ليست كافية لتحقيق (الكتلة الاكبر)، كما يريد الإطار، وإنما هو فخٌّ ولغمٌ ،وضعه الصدر أمام الإطار التنسيقي، لإسكاتهم وإحراجهم ، ووضعهم و(هذا المهم) ، أمام حجومهم وتأثيرهم في الشارع العراقي، الذي يدعون تمثيله، و(أنهم يبحثون عن حقوق الشيعة وانهم لايسمحون بتهميش الشعية المكون الأكبر)،متجاهلين أو متناسين ،حقيقة السيد مقتدى الصدر، الذي يمثّل الطيف الشيعي الأكبر، ويمتلك سطوة الشارع العراقي ،إذن على الاطار التنسيقي،إذا أراد حفظ حقوق جمهوره الذي يمثله، ويدعي التهميش ،وماء وجهه، أن يلتحق( وسيلتحق)، بالتحالف الثلاثي ،وتشكيل حكومة عابرة للطائفية، لايوجد فيها طرف يستحوذ بالقوة ،على حقوق الآخرين وتهميشهم، فقد ولّى زمن التهميش، كما كان يحصل في حكومات الجعفري والمالكي والعبادي والمهدي، لقد غيرّت خريطة الانتخابات والتحالفات المعادلة،وأفرزت وضعاً جديداً،بعد الخسارة الكبيرة لكتلٍ وأحزاب ، ،كانت مهيمنة على المشهد السياسي العراقي، وفشلت في قيادته، بل سبّبت الأهوال للعراق، ونشرت الفساد وحَمَت المفسدين والقتلة ، لهذا لفظهم الشعب العراقي، بوعيه الصادم ، وأحالهم هم وأحزابهم الى دكة الإحتياط،اليوم إختلفت الاوضاع عراقياً وإقليمياً،ودولياً، وأصبح العالم أمام إستحقاقات جديدة، وتحالفات جديدة، خاصة بعد حرب روسيا- أوركرانيا، تبدّلت التحالفات الدولية كلها، وهكذا لابد من تماشي هذه الأوضاع عراقياً،والإنصياع لهذه التحالفات والإلتحاق بها،والتخلّص من هيمنة وسطوة إيران وأحزابها،ومايجري في لبنان وإفلاس حكومتها.

لهوَ درس يجب أن يفهمه ساسة العراق، ومايجري في اليمن،لهوَ درس آخر من دروس إنتهاء الهيمنة ،والنفوذ الايراني في المرحلة المقبلة، والتي ستتخلّى عن حلفائها وتتركهم لمصيرهم ،والوقت مازال مبكراً لصحوة هذه الأحزاب، التابعة والخاضعة للنفوذ الإيراني،والعودة الى حضن الشعب العراقي، والإعتذار منه،والقبول بالتحالف الثلاثي دون تهميش، وإنتخابات تشرين (جرّة أذن) لهم ،عليهم إستخلاص العِبر والدروس منها، وإلاّ فطلائع تشرين تنتظرهم في ساحة التحري،ر وفي كل مكان في العراق، وهذه المرّة، سوف لن تبقي أحد منهم ،في منصبه ومكانه، سيعيدهم شباب العراق، من حيث أتوا، هذا مايعلنه أحرار تشرين، نعم مبادرة الصدر فرصة لمراجعة سياسية، وامتحان عسير ،للاطار التنسيقي فهل ينجح فيه ،أجزم ان نسبة النجاح صفراً مهما فعلوا،لأن نتائج إنتخابات تشرين قد حسمت الامر كله…!!!! وقُضي الأمرُ الذي فيه تستفتيان ..




د. قيس ناصر

باحث واكاديمي

في يوم 4/4/ 2022, افتتح وزير النقل العراقي الكابتن ناصر حسين الشبلي مشروع الطرق الداخلية لميناء الفاو الكبير, ويذكر أن هذا المشروع هو أحد المشاريع الثلاثة التي تم التعاقد عليها في أواخر 2019, ونتيجة لوباء كورونا تمت المباشرة فيه بشهر ايار 2020, ليضاف الى المشاريع المنجزة الاخرى, اذ تم في شهر شباط 2022, افتتاح مشروع حوض تصنيع النفق وهو ايضا أحد المشاريع الثلاثة التي التعاقد عليها في 2019, أما المشروع الثالث فهو مشروع السداد الصخرية الذي يعد منجزاً من الناحية الفعلية, إلا إنه من الناحية الفنية متداخلاً مع مشروع الارصفة الخمسة, أحد المشاريع الخمسة التي وضع حجرها الاساس في نيسان 2021.

ويُذكر أن الشركة المنفذة للمشروع, هي شركة دايو الكورية, وبإشراف الاستشاري الايطالي (شركة تكنتال), والشركة العامة لموانئ العراق, بإدارة الدكتور المهندس فرحان الفرطوسي. ومع اكتمال هذه المشاريع الثلاثة, تصبح المشاريع المنجزة في مشروع الميناء, خمسة مشاريع, هي : 1-كاسر الامواج الشرقي 2- كاسر الامواج الغربي 3- مشروع الطرق الداخلية للميناء 4- مشروع حوض تصنيع النفق 5- مشروع السداد الصخرية, أما المشاريع قيد العمل فهي المشاريع الخمسة التي من المتوقع انجازها مع بداية 2025, على وفق مدة التعاقد. 

وينبغي الإشارة إلى أن المشروع حالياً يوفر فرص عمل لأكثر من 6000 فرد, على وفق قول إدارة المشروع, ومع انجاز هذه المشاريع الثلاثة, ينبغي أن يتشكل رأي عام ايجابي من أجل حث السلطات على استمرارية توفير الأموال لإنجاز هذا المشروع الاستراتيجي, الذي يعد نواة لمشاريع اقتصادية تعد ركيزة لأية رؤية تريد اصلاح واقع الاقتصاد العراقي .

 





أعلن مدير الشركة العامة لموانئ العراق الدكتور فرحان الفرطوسي عن إستلام احد اهم المشاريع التي تم توقيعها مع الشركة الكورية والتي باشرت العمل فيها في عام 2020 وهو الطريق الرابط بين ساحة الحاويات والطريق الدولي  

وأكد الفرطوسي "ان المشروع امام الفحص التجريبي للشاحنات 14 كم  وهو مجموعة طرق داخلية ويمتد ما بين  الطريق الدولي بمسافة 63 كم وسيكون رابط ما بين الميناء والطريق الدولي للعراق في مدينة ام قصر" وأشار الفرطوسي "ان الطريق له اهمية استراتيجية يسمى مجموعة الطرق  الداخل التي تربط الارصفة القريبة من كاسر الامواج الشرقي مع الارصفة القريبة من كاسر الامواج الغربي بطريقين يلتقيان بطريق واحد وهو الاستراتيجي .

وأضاف الفرطوسي عن  ما تبقى من مشاريع 2019 حيث  تم الانتهاء من حوض النفق ومشروع الطرق ولازال مشروع السداد الصخرية  وهو مشروع متداخل مع ساحة الحاويات ومع الارصفة الخمسة  ومشروع ساحة الحاوية 1750 م وبعمق 500 متر سوف تردم وتنشأ ساحة الحاويات واجهتها تكون مشروع الارصفة الخمسة بطول 1750 متر  مؤكدا الوصول الى مراحل متقدمة حيث تم الانتهاء من عمليات الحفر بعمق 22 وبطول 1850 وبمسافة امتداد داخل البحر 200 متر لتهيئة قاع البحر بالكتل الصخرية  ومن ثم دق الركائز



استهجن مسؤول سياسي كوردي، يوم الاثنين، الهجمات السياسية وحملات التسقيط الهوجاء التي تشنها أطراف ناكرة للجميل، عازيا ذلك ابتعاد الحزب اجتماعيا عن الوسط العربي.

وقال عضو الحزب الديمقراطي الكوردستاني، وزير الإعمار والإسكان الأسبق بنكين ريكاني،  إن “أطرافاً سياسية كانت في حقبة النظام السابق تستجدي العون والدعم الدولي لإسقاط صدام، من الحزب الديمقراطي ونفوذه السياسي والإقليمي، واليوم وبعد وصولها إلى أعلى هرم السلطة في البلاد تطلق عبارات التسقيط والتخوين بحق الحزب، بعد فشلها سياسياً في تسويق شعارات وطنية زائفة إلى جماهيرها”.

وأضاف ريكاني، أن “التخوين سلاح سهل، لا يكلف جهداً ولا يحتاج إثباتاً ويعكس حقيقة الفشل الذريع  في بيع شعارات وطنية وتوزيع صكوكها على الجماهير التي باتت تدرك كل مفاصل ودهاليز العملية السياسية”.

وعزا المسؤول الكوردي، جانباً كبيراً من أسباب الهجمات التي يتعرض لها الحزب الديمقراطي إلى “عدم تواجده بشكل مناسب في بغداد، وعدم إقامة علاقات مجتمعية عميقة، ولم يكن له إعلام موجه إلى الوسط العربي العراقي”.

وأكد ريكاني، أن “الحزب الديمقراطي سلك كل السبل الديمقراطية والدستورية لتشكيل الحكومة، وحسم المناصب التنفيذية في البلاد، وخاض مشواراً سياسياً ناجحاً، وحط رحاله أخيراً في تشكيل حكومة أغلبية، بعد فقدان فرص التوافق والتفاوض مع أطراف تحاول تجاوز الاستحقاقات الدستورية والانتخابية”.




أكد رئيس (حركة امتداد) النائب الدكتور علاء الركابي، اليوم الاثنين، أن كتلته البرلمانية ستعمل جاهدة على التصويت لاقرار التخصيصات المالية الخاصة بمشروع ميناء الفاو الكبير.

وقال الركابي، "اننا ككتلة برلمانية سنعمل جاهدين لغرض التصويت على اقرار التخصيصات الخاصة بمشروع ميناء الفاو الكبير".

وتابع أن "قرارنا هذا جاء من اجل المضي باكمال هذا المشروع الذي يمثل اقتصاد العراق، والبديل عن النفط بالمستقبل".

وكان وفدا برلمانيا يمثل (حركة امتداد)، قد وصل صباح اليوم الاثنين، لمحافظة البصرة، وذلك لغرض الاطلاع على سير العمل في مشروع ميناء الفاو الكبير، حيث كان باستقبالهم وزير النقل الكابتن ناصر الشبلي، ومدير الشركة العامة لموانئ العراق الدكتور المهندس فرحان الفرطوسي.




وصل وزيرُ النقل الكابتن ناصر حسين بندر الشبلي ، اليوم الاحد ، محافظة البصرة وكان في استقباله مدير عام الشركة العامة لموانئ العراق السيد فرحان الفرطوسي ومدير عام النقل البحري السيد محيي الدين الامارة وذلك للاطلاع على سير العمل في ميناء الفاو الكبير وتنفيذ مشاريع النقل في محافظة البصرة  .وأكد معالي الوزير على ضرورة متابعة تنفيذ المشاريع في المحافظات والاطلاع على نسب الانجاز المتحققة فيها وآلية سير العمل للوصول الى نتائج ملموسة تنهض بالواقع الاقتصادي للبلد . 

واشار السيد الوزير الى اهمية العمل في ميناء الفاو الكبير والمشاريع الخمسة التي يجري العمل فيها بوتيرة متصاعدة وما سيحققه من مردود مالي كبير يعود  بالمنفعة وتشغيل عدد كبير من الايدي العاملة







الباحث/ حسين حيدر محمد الجزائري

- ماجستير علوم اقتصادية – 

    يعد مشروع القناة الجافة جزءاً مكملاً لميناء الفاو الكبير بل شرطاً أساسياً في إنجاح الميناء, إذ يعد من المشاريع الاستراتيجية في العراق كونه يتضمن نقل البضائع التي يتم مناولتها في ميناء الفاو الكبير ومن ثم نقلها عبر الأراضي العراقية وبموجبه يتم ربط الموانئ العراقية بشمال أوروبا عبر تركيا وسوريا, وبذلك يكون العراق أقرب حلقة وصل ما بين الخليج العربي والبحر المتوسط, لذا فأن ربط القناة الجافة بميناء الفاو الكبير والموانئ العراقية الأخرى سيمنح العراق مكاسب اقتصادية كبيرة لا تنحصر بتعرفة مرور القطارات عبر السكك الحديد والشاحنات عبر الطرق البرية في الأراضي العراقية بل يتعدى ذلك إلى أجور وعوائد السفن البحرية القادمة إلى موانئ العراق وكذلك أجور وعوائد الوكالات البحرية وفرص العمل لعمال الشحن والتفريغ.

 

اذ يؤدي ممر القناة الجافة (Dry Channel Corridor) للنقل البري عبر العراق وبلاد الشام إلى أوروبا (بالشاحنات والقطارات)، الى تحسين الاقتصاد العراقي من خلال ايرادات الرسوم التي يتم استحصالها لنقل بضاعة الترانزيت وهذه المنافع يمكن عدها منافع صافية للاقتصاد العراقي. وان الرسوم تمثل مساهمة صافية في الناتج المحلي الإجمالي (GDP)، وعلى وفق التقييم الاولي للقناة الجافة من الممكن تحقيق رسوم عبور قيمتها (100) دولار لكل حاوية عابرة وتشير التوقعات الى إن ضريبة المرور على الحمولات التي ستنقل عبر القناة الجافة ستكون قيمتها (7,14) دولار للطن الواحد (الجزائري,2017,ص).

        كما يخطط للقناة الجافة ان ينفذ خط سكة حديد مزدوج بطول اجمالي (1510) كم منها (920) كم داخل الاراضي العراقية وهو يمثل تقريباً(61%) من الطول الاجمالي للقناة الجافة، كما يخطط ان تكون طاقة هذا الخط المزدوج من الفاو الى البحر المتوسط نحو(54) مليون طن سنوياً كمرحلة اولى لغاية العام 2028، بعدها تزداد في المرحلة الثانية الى (70) مليون طن لغاية العام 2038، وهذه الطاقات تمثل حجم التجارة في العراق خلال الفترات الزمنية المذكورة، في حين تشير احصاءات التجارة الدولية الى ان الكلف المنخفضة عبر القناة الجافة من المتوقع ان تجذب من (170) الى (180) مليون طن في السنة من بضائع الترانزيت هذا فيما عدا تجارة الترانزيت للبلدان المجاورة للعراق على رأي أحد الباحثين. ويمكن تقدير مجموع الإيرادات الممكن تحقيقها من تشغيل ميناء الفاو الكبير والقناة الجافة بحدود (14) مليار دولار عند انتهاء المرحلة الأخيرة من تشغيل الميناء, كما أن مشروع القناة الجافة سيعمل على تقليل تكاليف النقل لتجارة أوروبا واَسيا عبر الموانئ العراقية مما سيسهم ذلك في جذب المزيد من شركات الشحن العالمية وذلك عبر تقليل عدد رحلات السفن غير المنتجة (رحلة العودة فارغة) , إذ إن ممر القناة الجافة سيسمح بدرجة كبيرة من احتمال حصول السفن المغادرة على حمولات معدة للنقل وبصورة مستمرة في ميناء الفاو الكبير والموانئ العراقية الأخرى.

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget