قيادي في التيار الصدري يطالب الكاظمي بنزع اسلحة العشائر التي تم تسليحها امريكيا


 دعا القيادي في التيار الصدري حاكم الزاملي ، يوم الأربعاء، رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي الى شن حملة على عشائر في محافظة الانبار ذات الغالبية السنية تملتك "سلاحا منفلتا" زودتها بها القوات الامريكية.
وقال ، لوكالة شفق نيوز، ان "العمليات الأمنية ضد السلاح المنفلت، يجب ألّا تكون منحصرة في مدن الجنوب فقط، فالسلاح المنفلت موجود في كل مناطق العراق"، مضيفا ان "هناك سلاحا منفلتا لدى العشائر في المناطق الغربية وخصوصاً في الأنبار".
وكشف ان "بعض العشائر في المناطق الغربية، حصلوا عليها من قبل الامريكان، وحتى الساعة الجانب الامريكي يزود بعض هذه العشائر بالاسلحة دون علم وموافقة الجهات الحكومية"، مشيرا الى ان  "هناك فصائل مسلحة في تلك المناطق، كما هناك حشد عشائري غير مسيطر عليه في المناطق الغربية ولهذا العملية الأمنية ضد السلاح المنفلت تشمل المناطق الغربية".
و وجه رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، قوات الأمن بإنهاء ظاهرة "السلاح المنفلت" في البلاد بعد تزايد حوادث القتل والاغتيال للناشطين في التظاهرات اضافة الى زيادة الهجمات التي تستهدف التحالف الدولي المناهض لتنظيم داعش وكذلك النزاعات العشائرية في مناطق وسط وجنوب العراق.
وتشن الحكومة العراقية حملات تفتيش لمصادرة الأسلحة غير المرخصة بيد أبناء العشائر والفصائل المسلحة.

إرسال تعليق

[blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget