الصدريون من ساحة التحرير: نتضامن مع النواب المعتصمين ونحذر من التدخلات الخارجية


تظاهر الآلاف من اتباع التيار الصدري في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، اليوم الاربعاء، للمطالبة بالتغيير الشامل وتأييداً للنواب المعتصمين في قاعة البرلمان، فيما نددوا بوثيقة الشرف الموقعة من قبل القوى السياسية، عادينها "التفافا على ارادة الجماهير".
وقال احد المشاركين في التظاهرة، مصطفى محمد، في حديث الى (المدى برس)، إن "الآلاف من المتظاهرين خرجوا اليوم في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، للمطالبة بالتغيير الشامل وتشكيل حكومة تكنوقراط بعيدة عن تأثيرات القوى السياسية"، مؤكداً أن "الجمهور الصدري يقف بجانب المطالب التي تدعم تغيير الوزراء والابتعاد عن دعوات اقالة الرئاسات الثلاث كون الظروف الآنية التي يمر بها العراق لا تسمح بهكذا خيارات".
من جهته، قال مشارك آخر في التظاهرة، محمد كاظم، إن "ماحدث امس في مجلس النواب اثبت بالدليل القاطع ان الكثير من النواب ليسوا مع مطالب الشعب العراقي ولا يهمهم سوى مصالحهم الشخصية".
وندد كاظم بـ"وثيقة الشرف التي وقعهتا بعض القوى السياسية والتي تعد التفافاً على مطالب الجماهير وتدويراً للاسماء لثبيت جذور المحاصصة الطائفية والحزبية في العملية السياسية".
وكان النائب عن كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري عواد العوادي طالب، اليوم الاربعاء،(13 من نيسان 2016)، رئيس مجلس النواب سليم الجبوري بـ"التحلي بالشجاعة" وعرض طلب موقع من 171 نائباً لإقالة رئيسي الجمهورية والوزراء.
[blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget