مكتب العبادي يقلل من أهمية انسحاب بعض المرشحين ويؤكد إمكانية استبدالهم


أكد مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، الأحد، إمكانية استبدال بعض المرشحين في الكابينة الوزارية الجديدة التي قدمها العبادي لمجلس النواب الخميس الماضي، وفيما قلل من أهمية انسحاب بعض المرشحين، أشار لإلى أن الحكومة تنتظر موقفا من البرلمان يتماشى مع "رغبة الجماهير".

وقال المتحدث باسم المكتب سعد الحديثي في  تصريح صحفي، إن "لجان مجلس النواب وكتله تتولى حاليا إكمال ما تبقى من عملية التغيير الوزاري الذي دعا إليه رئيس الوزراء حيدر العبادي"، لافتا إلى أن "العبادي قام بما وعد به وقدم الاسماء وننتظر موقفا من البرلمان يتماشى مع رغبة الجماهير ودعوة العبادي للبدء بمسار جديد في العملية السياسية يقوم على التكنوقراط".

وأضاف الحديثي، أن "جميع الاسماء التي طرحت هم من حملة الشهادات العليا ولديهم تاريخ وسجل وظيفي حافل في مجال اختصاصهم"، مبينا أن "اللجنة التي اختارتهم لم تسمح بأي تأثير حزبي أو المفاضلة بين اسم وآخر".

وبشأن انسحاب المرشح لوزارة النفط مؤخرا، أوضح الحديثي، أن "انسحاب بعض المرشحين لا يشكل مشكلة كبيرة"، مؤكدا أنه "لا توجد هناك مشكلة أيضا باستبدال بعض المرشحين إذا كانت هناك ملاحظات حقيقية عليهم تستند إلى أسس صحيحة وليس لمجرد التسقيط".

[blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget