آخر الاخبار :
21‏/9‏/2015

انتشار مرض اللشمانيا "حبة بغداد" في الديوانية


مرض اللشمانيا أو مايعرف بحبة بغداد بالتأكيد هو نتيجة طبيعية للسكن في قرية تفتقر الى مقومات الحياة كافة، هذا ما يؤكده سكان قرية البركات في محافظة الديوانية.

قال مواطن: "امراض عدنه تطلع بالاطفال وانتشار كلش قوي شحة المياه خدماتنا كلها صفر بصفر يعني ما عدنه اي مسؤول اجه لهاي المنطقة ويكول شمحتاجه هاي المنطقة الصحة ماكو يعني شبه معدومة".

وأضاف مواطن: "طلعتنه هسه هاي حبه بغداد طلعتنه من جديد وامراض حتى هسه عندي هاي عندي بنت اني تعاني من هاي الامراض".



وروى مواطن: "مي ماكو ننقل بالسيارات كلمن دبه ودبتين للغسول وامراض عدنه باطفالنة فد مره والله اني عندي بنتي عمرها 12 سنة يعني حتى هنا بالمدرسة ما تكدر اطب تستحي من الوياهه".

امام ظهور هذا الوباء نفذت الفرق الصحية في الديوانية حملات تعفير وتطهير للاماكن الملوثة محاولة منع انتشاره بعد تسجيلها لثمان مئة وتسعين اصابة في عموم المحافظة.

قال مكي بريبر، مدير الصحة العامة في الديوانية: "تم تسجيل حوالي 890 اصابة بامراض اللشمانيا 45 اصابه حبه سوداء و 845 حبه بغداد متوزعة على مناطق المحافظة كافة وخاصة بالاقضية والنواحي اغلب الاصابات اتسجلت في اقضية الحمزة وقضاء عفك".

صرح ماهر نعيم، مدير وحدة السيطرة على نواقل الامراض: "حبه بغداد من الاسباب الي تنقلها والمسسببات اله هي الساند فلاي ناقل للمرض وانتشار القوارض ففرقنه الصحية تنتشر هنا ترش القرى الي سجلت بيها حالات الاصابة".

الحملات الوقائية ربما تكون غير كافية للحد من عدد الاصابات الكبير في المحافظة، خصوصا مع وجود بيئة حاضنة للحشرات الناقلة له وكذلك مع بدء العام الدراسي الذي قد يساعد أكثر على انتشاره بين الطلبة، وهو أمر يستدعي أرسال فرق متخصصة للقضاء على هذا المرض.

  • تعليقات الموقع
  • تعليقات الفيس بوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

Item Reviewed: انتشار مرض اللشمانيا "حبة بغداد" في الديوانية Rating: 5 Reviewed By: NR
Scroll to Top
يتم التشغيل بواسطة Blogger.