الرئيسية | أسرة التحرير |الأخبار | المقالات والدراسات | متابعات صحفية | تحقيقات وتقارير | بيانات ونداءات | شؤون عربية ودولية | لقاءات وحوارات  | الواحة الإسلامية |  الأرشيف | اتصل بنا | English

 
     
 
 

وكالة الكوفة للأنباء AL KUFA NEWS » الأخبار » لقاءات وحوارات


لقاء مع رئيس اللجنة الاستشارية للإشراف العقائدي التثقيفي لـ(الممهدون)
  
    
في بداية اللقاء تتقدم أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة بالشكر الجزيل للسيد حارث العذاري رئيس اللجنة الاستشارية للإشراف العقائدي التثقيفي لـ(الممهدون)




العذاري/ وانا بدوري اشكر وكالة الكوفة بكادرها لجهادها وجهودها في خدمة الدين والمذهب ونصرة المؤمنين والمظلومين

أنباء الكوفة / سماحة السيد ما هو تعريفكم لمشروع الممهدون؟

العذاري/وهو كما قال سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد مقتدى الصدر (دام عزه) هو (( الممهـــــــــدون)): (( الجيش العقائدي الثقافي الديني الاجتماعي والذي يتكفل بالجهاد الفكري والعلمي وتحرير العقول والقلوب والنفوس من المد الغربي العلماني ويمنع من استعمال السلاح منعا باتا ))
هذه المؤسسة الإلهية التي هدف وجودها الأساسي أن تمهد لأعداد المؤمنين بالطرق الفكرية.
فالإشراف العقائدي التثقيفي هو إشراف ديني وعقائدي واجتماعي وأخلاقي من حيث انه يتكفل بترتيب وبناء الخلفية الثقافية الأساسية لـ(الممهدون) من أبناء جيش الإمام المهدي (عج) حسب نظام إداري يتميز بالقوة والدقة والمرونة.

أهداف الإشراف العقائدي التثقيفي :
1-التمهيد لدولة الحق والعدل الإلهي
2-تكامل الإفراد معنويا
3-هداية المجتمع عن طريق نشر الوعي الإسلامي الصحيح
4-الدعوة إلى الله وتبليغ أحكامه
5-نشر العدالة الاجتماعية عبر النظام الإسلامي
6-بيان ونشر حقوق الإنسان المطابقة للشريعة الإسلامية
7-السعي لإقامة مجتمع إسلامي
8-تفعيل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالطرق الأخلاقية واللسانية والقلبية فقط
9-السير على نهج المعصومين والأولياء عليهم السلام
10-التأكيد على حفظ الأنظمة الشرعية و العقلائية وتحقيق الأمن الاجتماعي
11-ضمان الحريات المشروعة وإشاعة الأخلاق
12-احترام الأقليات واحترام الأفكار
13-الالتزام بشريعة الله و أحكامه بجميع الأفعال و التروك.


*********************

أنباء الكوفة/هل مشروع الممهدون جاء نتيجة ظرف طارئ تعرض له التيار الصدري أم كان نتيجة دراسة وتخطيط مسبق؟

العذاري/المشروع لم يكن وليدا لضرف طارئ إطلاقا
ولو كان نتيجة لضروف طارئة لما كان بهذه القوة والعمق والأسلوب الرائد والمنتج .
هو نتيجة حاجة لحاجة جماهيرية حقيقية انطلقت من رؤية مبدئية وخلفية عقائدية شاملة .
ان الامة اليوم تواجه تحديا من نوع خطير جدا وهو محاولة الآخرين ان يضربوا الجذور الفكرية التي تستند اليها العقيدة الصالحة ومن هنا كان المشروع خندق من خنادق المواجهة التي تسعى الى نشر الوعي الإسلامي الرصين ليتسنى للقواعد الجماهيرية ان تتسلح بفكرها وعقيدتها في مواجه التحديات.

********************

أنباء الكوفة /هناك في كل محافظة ارشاد خاص بـ (الممهدون) ما هي أقسام الارشاد وهل هناك شروط للقبول فيه؟

العذاري/الأقسام التي يتكون منها الإشراف العقائدي التثقيفي عموما هي :
القسم الثقافي : وهو القسم الذي يتكفل بناء الجيش من الناحية الثقافية وفيه من الوحدات وحدة إقامة الندوات والمهرجانات ووحدة إصدار المنشورات ووحدة إقامة المعارض والصور ووحدة المكتبات ووحدة إقامة المواكب والتكيات الحسينية ووحدة إنشاء الأفلام الوثائقية والمسرحيات الدينيةووحدة إعداد البحوث والدراسات ووحدة النشاط الرياضي
القسم الاجتماعي :وهو القسم الذي يتكفل بناء الجيش من الناحية الاجتماعية بوحداتها المختلفة  وفيه من الوحدات وحدة رعاية عوائل الشهداء والجرحى والأسرى والمهجرين والمتعففين من جيش الامام المهدي(ع)ووحدة التواصل الاجتماعي مع شرائح المجتمع
القسم الإعلامي :وهو القسم الذي يتكفل بالأمور الإعلامية بوحداتها المختلفة  – وفيه من الوحدات وحدة إقامة المظاهرات والاعتصامات ووحدة إقامة الاحتفالات الدينية ووحدة النشر والتوزيع  القسم العلاقات العامة والتنسيق:وهو القسم المختص بالعلاقات العامة والخاصة - وفيه من الوحداتوحدة التنسيق مع هيئات ومؤسسات المكتب الشريف ووحدة التنسيق مع الجهات ذات الشأن العقائدي التثقيفي خارج المكتب الشريف
القسم الإداري:وهو القسم المتكفل بالأمور الإدارية - وفيه من الوحدات وحدات وحدة الأرشفة ووحدة التوثيق ووحدة المالية ووحدة المشتريات ووجدة التنضيد والطباعة
القسم المتابعة:وهو القسم المتكفل بأمور متابعة العمل الثقافي وفيه من الوحدات وحدة متابعة الأفراد وحدة متابعة الأعمال.
والاهم في كل ذلك انما هو قسميم رئيسين
الاول قسم المعاهد وهو القسم المتكفل بالدراسة الثابتة والتي تكون لمدة خمس سنوات في كل معهد حسب البرنامج المقر بشرط  أن يكون الطالب قد أكمل المرحلة الإعدادية و أن لا يزيد عدد الطلبة في كل محافظة على ثلاث مائة طالب  للمرحلة الواحدة وعمله الدراسة فقط والتعلم ويشرف عليه كادر مختص من مدير للقسم و أساتذة وفنيين.

الثاني قسم البرامج النوعية

وفيه اهم وحدات الاشراف وهي

وحدة القرآن الكريم
وهو القسم المهتم  بدراسة القرآن الكريم (علومه),( أحكامه ),(تلاوته),(تجويده),(ترتيله),(حفظه) بشرط أن يكونوا ممن عندهم الأهلية للدخول في هذا القسم  بحيث لا يكون الطالب أميا أو تكون قراءته ضعيفة ويكون عدد الطلبة في كل محافظة  مائة  طالب و يشرف على هذا القسم كوادر اختصاص في مجال القرآن الكريم  أما عملهم فهو بعد التعلم وإكمال وتأهيل الطالب إحياء الأماسي والمحافل القرآنية والمهرجانات القرآنية  ومسابقات الحفظ والتلاوة وغير ذلك مما له الصلة المباشرة بالقرآن الكر يم.


وحدة البرامج المهنية
وهو القسم المهتم بتدريب وتطوير القابليات العملية من نجارة ,حدادة ,خياطة ,سباكة ,بناء ......
لمائة وخمسين ممهدا في كل المحافظة كمرحلة أولى ويدخله الطالب الممهد ممن حصل على شهادة الابتدائية والمتوسطة بشرط ان لا تكون فيه عاهة معيقة للعمل حسب الاختصاص الذي يروم الدخول أليه ,ويشرف على هذا القسم متخصصون وفي مجالات عدة وبعد اكمال كل دورة يمكن الاستفادة من الفرد الممهد بفتح مهن وحرف في المحافظة للاستفادة منه ومن الخبرة التي اكتسبها وكذا من أجل سد حاجته المادية.
وحدة البرامج الخدمية التابعة للقسم الاجتماعي
وهو القسم المهتم بتطوير بتوفير مائة ممهد للخدمة المجانية في كل محافظة وتقديمها لمن يحتاج إليها ومثالا على ذلك إذا أريد بناء جامع أو مستشفى أو مستوصف أو بيوت الفقراء والمهجرين أو ترميم المراقد او القيام بحملة تنظيف الشوارع أو إماطة مياه الأمطار عن طريق الناس أو ترميم المدارس فيمكن أن يلبي الإشراف العقائدي التثقيفي لـ(الممهدون) القسم الخدمي هذه الخدمة المجانية وهو أدب أهل البيت عليهم السلام الذي تأدبنا به, ويشرف على هذا القسم في المحافظة المعاون الاجتماعي في مقر الممهدون.
وحدة الرياضة الإسلامية
وهو القسم المهتم بتدريب وتعليم مائة ممهد مبادئ وأصول الرياضة الإسلامية الخالية من المحرمات و بشرط أن لا تكون عُنفية ومؤذية إذ يشرف على هذا القسم أساتذة ومدربون اختصاص وعمل هذا القسم المشاركة في المهرجانات الرياضية وتطوير البنية الجسمية للفرد الممهد فقط.
وحدة محو الأمية التابعة لقسم المعاهد
وهو القسم الذي يهتم بتعليم مائة ممهد القراءة والكتابة  في كل دورة  بعموم محافظات العراق وتقام هذه الدورات في الاقضية والنواحي والقرى وهو عملهم الوحيد ويشرف عليه المعاون الحوزوي والديني لمرشد المحافظة وستمنح بعون الله تعالى لهم شهادة قراءة وكتابة لمن اجتاز دورته بنجاح .
وحدة إحياء الشعائر الدينية والوطنية
وهو القسم المهتم بترتيب وتسخير مائة ممهد لخدمة الشعائر الدينية والوطنية وفق الشريعة الإسلامية كإحياء المناسبات مثل ولادات ووفيات المعصومين عليهم السلام وإقامة المواكب وإقامة الندوات والمؤتمرات والمهرجانات  والإشراف على سير الإعتصامات والمظاهرات  وما إلى ذلك ويشرف عليه المعاون الثقافي في المحافظة ويكون عمله في المناسبات التي يقرها الإشراف المركزي لـ(لممهدون) في النجف الاشرف  وإشراف المحافظة المركزي.
وحدة الشعراء والرواديد
وهو القسم المهتم بتجمع  مائة ممهد في كل محافظة من الشعراء والرواديد وذلك من أجل إعطائهم الضوابط الشرعية لعملهم  ومتابعة سير عملهم وتعليمهم الأطر الصحيحة في صياغة الشعر ونظمه وقراءة المجالس وفق الشريعة الإسلامية الحقة ويشرف على عملهم كادر مختص في كل محافظة وذلك للاستفادة من مواهبهم  بإحياء الشعائر الدينية والوطنية التي تكون فيها خدمة الدين والمذهب والوطن .

كما ان هناك:
هناك قسمان ملحقان بهذه الأقسام وهما قسم البرامج النسوية وقسم برامج الأطفال  وبرنامجهما مستمرا في مشروع الممهدات في كل محافظة.
و البرنامج لهذه السنة وسيكون برنامج أوسع للسنة المقبلة بعونه تعالى.

******************


أنباء الكوفة/ ما هي مناهج التدريس المعتمدة في المعهد أم ان الدراسة مختصرة على الدروس الحوزوية الدينية ؟

العذاري/الدراسة الثابتة والتي تكون لمدة خمس سنوات في كل معهد حسب البرنامج المقر بشرط  أن يكون الطالب قد أكمل المرحلة الإعدادية و أن لا يزيد عدد الطلبة في كل محافظة على ثلاث مائة طالب  للمرحلة الواحدة وعمله الدراسة فقط والتعلم ويشرف عليه كادر مختص من مدير للقسم و أساتذة وفنيين.
وهي ليست منظغطة في الدراسة الحوزوية وان كان هي محورها الاساسي .
***********************

أنباء الكوفة / هل هناك آلية معينة للتقديم والقبول في (الممهدون)

العذاري/نعم الية واضحة ومعلومة واليك خطوطها العامة

الممهد الذي نطمح له هو الذي يكون قدوة ومثالا يسير على خطاه المؤمنون .
يشترط فيه مايلي :
اولا : ان يكون قد بلغ سن التكليف .
ثانيا : ان لا يكون احد أبويه او أحد أخوته منتميا الى حزب علمانيا لاسابقا ولا لاحقا.
ثالثا : ان لايكون منتميا لحزب سياسي مطلقا .
رابعا: ان يكون ممن يحسن القراءة الكتابة.
خامسا: ان يكون ذا سمعة جيدة  .
سادسا : ان لايكون منتميا الى جهات عقائدية فاسدة .                                                     
سابعا : أن يكون ذا علاقات أجتماعية طيبة.
ثامنا : أن يطالب بما يلي :
1ـ شهادة بتعلم القراءة والكتابة أو تعلم القرآن.
2ـ وصل الدفع الخمس .
3ـ أورقه الرسمية .
4ـ أن يملئ استمارته الشخصية .
5ـ تزكيتين أحدهما من أحد فضلاء الحوزة وأخرى من أحد وجهاء منطقته.
6ـ أن يوقع على ورقة التعهد بعدم التدخل بالاعمال السياسية والعسكرية .
7ـ ان يملئ الاستمارة التي تضم 150 سؤالا .
تاسعا : ان لا يكون فيه عاهة تمنع من العمل .
عاشرا: ان يلتزم بزي موحد وبهندام ومظهر لائق

******************
أنباء الكوفة/ كونكم رئيس الهيئة الاستشارية للإشراف العقائدي التثقيفي لـ(الممهدون) أي أن هذه الهيئة يمكن أن يعبر عنها رأس الهرم الإداري لمشروع (الممهدون) هل عملكم استشاري أرشادي رقابي نرجو توضيح (آلية عمل الهيئة الاستشارية)

العذاري/عمل  الهيئة الاستشارية هو إرشادي استشاري تنفيذي رقابي

********************
أنباء الكوفة/ مما تتكون الهيئة الاستشارية هل هي مقتصرة على رجال الدين فقط؟ أم فيها كفاءات ذوي اختصاصات مختلفة؟

العذاري/أربعة من رجال الدين مخولون من قبل سماحة السيد مباشرة

**********************
العذاري/اشكر موقعكم الشريف الأصيل لمواقفه النبيلة معنا وانتم  متفضلون معنا دائما فشكرا لكم وبارك الله فيكم وسدد خطاكم



المشاركة السابقة : المشاركة التالية
Share |

آخر الأخبار

آخر المقالات

 محافظ بغداد يطالب بإقالة القيادات "الفاشلة والبعثية" المشمولة بإجراءات المساءلة والعدالة

 ابناء التيار الصدري يحيون الذكرى السنوية لاستشهاد اية الله العظمى السيد محمد محمد صادق الصدر

 سماحة السيد مقتدى الصدر يلتقي سماحة السيد عمار الحكيم ويعقدان مؤتمراً صحفياً في النجف الاشرف

 النائب مازن المازني: مؤامرة تحاك من دولة القانون لافشال حكومة العبادي

 كتلة الأحرار تدعو الى تشكيل حكومة "تكنوقراط" وجعل مؤسسات الثقافة والإعلام خارج المحاصصة

 السيد مقتدى الصدر :اصبروا أيها الاحبة في امرلي فنحن قادمون ان شاء الله تعالى

 رئيس الوزراء المكلف يصل الى مبنى البرلمان ويجتمع مع الجبوري

 البرنامج الحكومي المقترح من قبل سماحةالسيد القائد مقتدى الصدر لرئيس الوزراء المكلف

 رئيس الوزراء المكلف: يعرب عن ثقته بتشكيل الحكومة خلال المدة الدستورية

 الهيئة القيادية للتحالف الوطني تجتمع مع اللجنة التفاوضية الخاصة بتشكيل الحكومة

المزيد من الاخبار

 من فك الحصار عن آمرلي ؟ صادق فياض الركابي

 محمد الصدر قائد الإصلاح والتغيير - حمدالله الركابي

 بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي

 بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي

 زال المالكي ... وظل المالكيون!! بقلم الشيخ محمود الجياشي

 آمرلي .. اسطورة المدن المقاوِمة-الشيخ صادق الحسناوي

 حزب الدعوة الاسلامية يتخلى عن المالكي: العبادي مرشحنا الوحيد

 الشهيد الصدر وتأسيس مجتمع المقاومة - ‏الشيخ صادق الحسناوي

 هدم قبور ائمة البقيع (عليهم السلام) فاجعة يندى لها جبين الانسانية

 العصا لمن عصى / بقلم: صالح محمد العراقي

 مقتــدى الصــدر .. والاحتفاظ بالــــــرد - ناظم العبادي

 فـي الإعـلام والإعلام المُــضاد قراءة في طريقة فهم الإعلام الحالي - بقلم الأُستاذ |مشتاق طالب

 نحن بين علي والدنيـــا- ظاهر صالح الخرسان

المزيد من المقالات
خاص بالادارة


 

أخبار ذات صلة

 
الشيخ كاظم العيساوي: يبارك للشعب العراقي بفك الحصار عن آمرلي
الشيخ كاظم العيساوي: يعلن بدء عملية لكسر الطوق عن آمرلي
سرايا السلام: اصبحنا على مقربة من آمرلي وهناك خطة محكمة لفك الحصار عنها خلال يومين
النائب حسين العواد :يكشف عن اتفاق بين نواب محافظة ذي قار للمطالبة بكافة حقوق المحافظة
البرلمان ينهي القراءة الثانية لقانون المحكمة الاتحادية ويستضيف وزيري الصحة والتربية
رئيس مجلس النواب يجتمع بالنواب القانونيين لمناقشة قانوني المحكمة الاتحادية ومجلس الاتحاد
وفد التيار الصَّـدري يلتقي السيد رئيس مجلس النواب ويقدم مقترح السيد القائد مقتدى الصَّـدر
السيد مقتدى الصدر يمنع التسلح وحمل السلاح اثناء مراسيم تغسيل ودفن وتشييع الشهداء
محامون يطالبون بأحالة المالكي الى القضاء لتستره على قضايا ارهاب وفساد
حنان الفتلاوي تساوم على حقيبة وزارة الصحة والعبادي يرد مو انتي تعلمينه شغلنه وين مصلحة البلد
طارق حرب : قرار رئيس الجمهورية بتكليف العبادي بتشكيل الحكومة موافق للاسس الدستورية والديمقراطية
رئيس الوزراء المكلف : يدعو الكتل السياسية الى تعيين ممثلين عنها للاتفاق على الحقائب الوزارية

 

مقالات ودراسات

 

 من فك الحصار عن آمرلي ؟ صادق فياض الركابي

 محمد الصدر قائد الإصلاح والتغيير - حمدالله الركابي

 بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي

 بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي

 زال المالكي ... وظل المالكيون!! بقلم الشيخ محمود الجياشي

 آمرلي .. اسطورة المدن المقاوِمة-الشيخ صادق الحسناوي

 حزب الدعوة الاسلامية يتخلى عن المالكي: العبادي مرشحنا الوحيد

 الشهيد الصدر وتأسيس مجتمع المقاومة - ‏الشيخ صادق الحسناوي

 هدم قبور ائمة البقيع (عليهم السلام) فاجعة يندى لها جبين الانسانية

 العصا لمن عصى / بقلم: صالح محمد العراقي

المزيد من المقالات
 

أهــم الاخبار

 
من فك الحصار عن آمرلي ؟ صادق فياض الركابي
محافظ بغداد يطالب بإقالة القيادات "الفاشلة والبعثية" المشمولة بإجراءات المساءلة والعدالة
محمد الصدر قائد الإصلاح والتغيير - حمدالله الركابي
الشيخ كاظم العيساوي: يبارك للشعب العراقي بفك الحصار عن آمرلي
ابناء التيار الصدري يحيون الذكرى السنوية لاستشهاد اية الله العظمى السيد محمد محمد صادق الصدر
الشيخ كاظم العيساوي: يعلن بدء عملية لكسر الطوق عن آمرلي
الحوثيون يواصلون مظاهراتهم في صنعاء
الجيش السوري يستعيد السيطرة على قرى القنيطرة
سماحة السيد مقتدى الصدر يلتقي سماحة السيد عمار الحكيم ويعقدان مؤتمراً صحفياً في النجف الاشرف
سرايا السلام: اصبحنا على مقربة من آمرلي وهناك خطة محكمة لفك الحصار عنها خلال يومين

 

القائمة البريدية

 

لإرســال الأخبار والمقــالات

alkufanews@hotmail.com Email
info@alkufanews.com Email


 

لقاءات وحوارات

 


حوار مع سماحة السيد القائد مقتدى الصدر(أعزه الله) نشر في مجلة الهدى العدد (18) (19 ربيع الثاني 1435)


نص حوار جريدة الحياة مع سماحة السيد مقتدى الصدر


اللقاء الصحفي الذي أجري مع سماحة السيد القائد مقتدى الصدر من قبل صحيفة الاندبندنت


الصدريون يتهمون جهات "معينة" بالسعي لتشويه صورتهم ويؤكدون أنهم لن يفرضوا معتقداتهم على الآ


 

آخر المقالات المنشورة

 

من فك الحصار عن آمرلي ؟ صادق فياض الركابي


محمد الصدر قائد الإصلاح والتغيير - حمدالله الركابي


بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي


بيوت ذي قار مسكننا لكل نازح وسلطتها المحلية خدما لهم .- حسين باجي الغزي


زال المالكي ... وظل المالكيون!! بقلم الشيخ محمود الجياشي


آمرلي .. اسطورة المدن المقاوِمة-الشيخ صادق الحسناوي


حزب الدعوة الاسلامية يتخلى عن المالكي: العبادي مرشحنا الوحيد


الشهيد الصدر وتأسيس مجتمع المقاومة - ‏الشيخ صادق الحسناوي


هدم قبور ائمة البقيع (عليهم السلام) فاجعة يندى لها جبين الانسانية


العصا لمن عصى / بقلم: صالح محمد العراقي


المزيد من المقالات

 

ترجم الموقع إلى اللغة

 


 

التهاني والتبريكات 2010

 

تهنيئة النائبة جليلة الساعدي لوكالة الكوفة للأنباء بمناسبة عيد الفطر


مؤسسة اليوم الموعود الثقافية : تهنئ وكالة أنباء الكوفة


الدكتورة مها الدوري: تهنئ أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة


ممثل المجلس الاعلى الاسلامي العراقي في المملكة المتحدة وايرلندا يهنئ وكالة انباء الكوفة


صحيفة النجف الاشرف: تهنئ أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة


الدكتورة بلقيس كولي :تهنئ وكالة انباء الكوفة


الشيخ صلاح العبيدي:يهنئ وكالة أنباء الكوفة بمناسبة حلول السنة الرابعة


مكتب السيد الشهيد الصدر في لبنان يهنئ أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة


الهيئة الاستشارية للإشراف العقائدي التثقيفي لـ (الممهدون )تثمن جهود وكالة أنباء الكوفة


المزيـــد

 

البحث في الموقع

 




بحث متقدم

 

اكثر الاخبار قراءة

 
  • صحيفة النجف الاشرف: تهنئ أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة
  • مكتب السيد الشهيد الصدر في لبنان يهنئ أسرة تحرير وكالة أنباء الكوفة
  • السيد القائد مقتدى الصدر يلتقي الشيخ قيس الخزعلي
  • المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تعلن أسماء الفائزين في الانتخابات البرلمانية
  • وكالة أنباء الكوفة:تنشر أسماء المرشحين الفائزين في الانتخابات الاولية للتيار الصدري
  • سماحة السيد مقتدى الصدر يزور السيد كمال الحيدري ويتفقان على "تنسيق المواقف مستقبلا"
  • بيان السيد القائد مقتدى الصدر حول مواقفة الحكومة العراقية على الاتفاقية الامنية
  • الشيخ فاضل المالكي يصدر بيانا بخصوص لاتفاقية الامنية

  • صفحة جديدة 1
    وكالة الكوفة للأنباء::: صوت عراقي لجميع المستضعفين الشرفاء ::: المقالات المنشورة تعبر عن وجهة نظر كتابها

    الصفحة الرئيسية | أسرة التحرير | الأرشيف | اتصل بنا | English | الأخبار | المقالات والدراسات | متابعات صحفية | تحقيقات وتقارير | بيانات ونداءات | حول الاتفاقية الأمنية | لقاءات وحوارات | كلامكم نور | الواحة الإسلامية
    E-mail:
    info@alkufanews.com
    جميع الحقوق محفوظة لوكالة الكوفة للأنباء © 2007 - 2014